فوائد الزعفران الرائعة في علاج الأرق، النظر، أزمة الربو، تقوية الذاكرة، وعلاج البشرة

الزعفران واحد من أفضل التوابل وأعلاها ثمنا، فهو معروف بلونه الكستنائى ومذاقه الحلو.

يحتوى الزعفران على مركبات طبيعية من الكاروتينويد والمعروفة باسم الكروكين.

والتي تمنح الزعفران هذا اللون المميز.

وهو يعتبر مصدر غنى بالعديد من العناصر الغذائية مثل: فيتامين أ، حمض الفوليك، النحاس، البوتاسيوم، الكالسيوم، والماغنسيوم.

هذا بالإضافة لوجود نسبة عالية من الأصباغ القابلة للذوبان مثل الليكوبين، الألفا كاروتين، البيتا كاروتين، والزياكسانثين.

نقدم لك في هذا الموضوع فوائد الزعفران الصحية.

يعالج حالات الأرق وفقدان الرغبة في النوم

يمكنك استخدام عشب الزعفران لعلاج مشاكل النوم وعلاج الأرق.

فهو يحتوى على العديد من المكونات الطبيعية المهدئة، والتي تساعد على تهدئة الجهاز العصبي وعلاج مشاكله.

مما يتيح لك الفرصة لتنعم بنوم هادئ ومريح.

قبل الذهاب للنوم مباشرة، يُنصح بتناول كوب من لبن الزعفران.

لعمل هذا اللبن، قم بإضافة ملعقتين من الزعفران إلى كوب من اللبن الدافئ، واتركه لمدة 5 دقائق.

أضف بعد ذلك القليل من العسل وتناوله مرة واحدة يوميا قبل الذهاب للنوم.

يعمل على تحسين النظر

وفقا لدراسة نُشرت في عام 2009 في جامعة سيدنى في أستراليا.

اكتشف الباحثون أن الزعفران له فوائد رائعة تعمل على تحسين أداء العين والنظر.

بالإضافة لذلك يقوم عشب الزعفران بحماية الخلايا والشبكية من التلف والضمور.

كما يحمى العين من الإصابة ببعض الأمراض مثل التنكس أو الضمور البقعى، والتهابات الشبكية.

لتحسين النظر وكفاءة عمل العين، يُنصح بتناول شاي الزعفران مرة واحدة يوميا.

أو تناول الزعفران كمكملات غذائية، ولكن لابد من استشارة الطبيب المتخصص أولا على الجرعة المناسبة لك.

يعمل على تحسين وتقوية الذاكرة

دائما ما يوصى الأطباء بضرورة تناول الزعفران لتحسين وتقوية الذاكرة.

فهو كما أثبتت الأبحاث العلمية يعمل على منع تراكم وترسيب حمض أمينى يسمى اميلويد بيتا في المخ.

وهو يؤدى إلى الإصابة بمرض الزهايمر.

في دراسة نُشرت عام 2010 في مجلة الطب والعلاج في الولايات المتحدة.

أثبتت هذه الدراسة أن الزعفران يعمل على تحسين القدرات المعرفية، ورفع مستوى الذكاء والذاكرة، ومنع خطر الإصابة بالزهايمر.

أيضا الزعفران له تأثير إيجابي على زيادة القدرة على التعلم و التركيز.

لتقوية الذاكرة وزيادة القدرات المعرفية يُنصح بتناول كوب من شاي الزعفران أو لبن الزعفران مرة واحدة يوميا.

يعمل على علاج أزمة الربو

يساعد عشب الزعفران على علاج أزمة الربو، حيث يقوم بتوسيع الممرات الهوائية في الجهاز التنفسي، والسماح للهواء بالدخول والخروج بحرية.

كما يساعد على علاج التهابات الرئتين، وكذلك السماح للهواء بالدخول فيهما بسهولة.

كل ما سبق يؤدى بالضرورة إلى التخلص تدريجيا من أزمات الربو.

بالإضافة للربو، يساعد الزعفران في علاج معظم مشاكل الجهاز التنفسي.

قم بتناول عدة أكواب من شاي الزعفران لعدة أيام متتالية للتخلص من أزمات الربو الحادة.

يعمل على علاج البشرة وترطيبها

يعتبر عشب الزعفران منظف طبيعي ومعالج للبشرة، يعمل على ترطيبها وإظهارها بشكل رائع يكسبِك ثقة في نفسك.

قومي بإضافة ملعقتين من الزعفران إلى ملعقتين من اللبن واتركي هذا الخليط لمدة من ربع ساعة إلى 20 دقيقة.

يمكنك أيضا إضافة القليل من العسل، ثم ضعي هذا الخليط على بشرتك واتركيه لمدة من 20 دقيقة إلى نصف ساعة.

ثم اشطفيه بعد ذلك بالماء الفاتر، يتم استخدام هذه الوصفة مرة واحدة يوميا بشكل منتظم للتمتع ببشرة رائعة ونضرة.

لعمل ماسك للبشرة لعلاج مشاكلها وتفتيحها، قومي بإضافة ملعقة واحدة صغيرة من بودرة خشب الصندل إلى ملعقتين أو ثلاث ملاعق من الزعفران مع عدة ملاعق من اللبن تكفى لعمل عجينة.

ضعي هذا الماسك على وجهك ورقبتك، واتركيه لمدة ثلث ساعة، ثم اشطفيه بعد ذلك بالماء الفاتر.

يُستخدم هذا الماسك مرة واحدة فقط أو مرتين في الأسبوع.